MyFeed Personalized Content
مقال
Add this post to favorites

HMOs ، جهاز المناعة وحليب الأم – دمج رائع وفريد من نوعه

حليب الأم هو أفضل غذاء للطفل  الرّضيع. بالإضافة إلى النظام الغذائي الأمثل، فإنه يوفر أيضا حماية مناعية للطفل  الرّضيع. إن بناء جهاز المناعة والحماية الطبيعية لدى الطفل  الرّضيع هو أمر في غاية الأهمية . وعليه فإن فهم طريقة عمل جهاز المناعة وخاصة الوظيفة  المركزية ل  HMOs – اوليجوسكريدات حليب الأم ، هو طريقة جيّدة للبداية.

أيلول 2, 2021

HMO: مكوّنات فريدة من نوعها في حليب الأم

(Human milk oligosacchrides) HMOs,  اوليجوسكريدات موجودة في حليب الأم، ويتمّ انتاجها في غدّة الحليب وتشكّل فيه المركّب الصلب الثالث من حيث كميّته، بعد اللاكتوز والدهون. وتستخدم هذه المكوّنات كغذاء (البكتيريا الصديقة)  حيث تساعدها وتساعد غيرها من الكائنات الحيّة الدقيقة الموجودة في الجهاز الهضمي .
لغاية الآن تمّ التعرّف على حوالي-200 HMOs، علما أن 2'FL و-LNnT هما الأبرز من بينها ،وتمّ إثبات فعّاليتهما من خلال بحث طبّي سريري *.

4  طرق التي فيها تساعد  HMOs  جهاز المناعة لدى الطفل  الرّضيع

HMOs   تقوّي وتعزّز الصفات والخصائص المناعية في حليب الأم بواسطة تحفيز نموّ وتطوّر البكتيريا المفيدة، المساهمة في تقوية حاجز المعدة، منع التصاق الجراثيم المسبّبة للأمراض بجهاز الهضم وضبط وتنظيم مباشر لعمل جهاز المناعة.  ويشار الى ان معظم ال-HMOs غير قابلة للهضم وتصل الى الأمعاء  الغليظة وجاهزة للمساعدة في تقويّة جهاز المناعة لدى طفلكم  الرّضيع. 

  • مساعدة: HMOs تحفّز نموّ وتطوّر البكتيريا المفيدة 

بالنسبة لميكروبيوتا جهاز الهضم، فإن الHMOs تعمل كركيزة ذات تأثير قويّ جدّا وانتقائي: تساعد البكتيريا المفيدة مثل البيفيدوبكتيريا ،على  النموّ والازدهار، من خلال الحدّ من نموّ سلالات البكتيريا المسبّبة للأمراض. למידע נוסף בנושא פרוביוטיקה

  • بناء من جديد: HMOs  تساعد في تحسين أداء حاجز جهاز الهضم 

لكي تسبّب أمراضا معدية ،فإن  العوامل المسبّبة للأمراض  تحتاج  الى الالتصاق  بالغشاء المخاطي لجهاز الهضم . HMOs قادرة على التفاعل المباشر مع مساحة سطح خلايا الجهاز الهضمي وتغيير شكلها بحيث تقلّل من التصاق البكتيريا المسبّبة للأمراض بالخليّة ، والتخلّص منها عن طريق البراز.

  • فخّ: HMOs تمنع التصاق البكتيريا المسبّبة للأمراض بالجهاز الهضمي 

HMOs، وخاصة HMOs مثل 2'FL,   مشابهة للسكّريات الموجودة على سطح خلايا جهاز الهضم وتعمل كطعم  لالتقاط وإبعاد مسبّبات المرض عن غشاء جهاز الهضم وتقلّل من قدرتها على التغلغل الى خلايا جهاز الهضم ونشوء الأمراض. 

  • ضبط وتنظيم: HMOs تضبط وتنظّم عمل جهاز المناعة 

تسمّى خلايا جهاز المناعة الموجودة في الميكروبيوتا لدى الأطفال  بخلايا   T  وتقسّم الى نوعين: Th1 أو Th2. يميل الجهاز المناعي المولود مع الطفل  الرّضيع لردّة فعل Th2, التي تحفّز على ردّات فعل تحسّسية. HMOs قادرة على خلق تأثيرات مناعية غير مرتبطة في الميكروبيوتا،  حيث تساعد على تغيير ردّة فعل  Th1/Th2 بحيث تكون متوازنة وتساهم في نضوج جهاز المناعة.


(1)  Puccio G et al. J Pediatr Gastroenterol Nutr 2017;64:624-31*